لأولياء الأمور والأسر

إجابات للأسئلة حول اللقاح للآباء والعائلات

الأطفال بعمر 5 سنوات فأكبر مؤهلون الآن للحصول على لقاح كوفيد-19.

من الطبيعي للوالدين والمسؤولين عن رعاية الأطفال أن يكون لديهم أسئلة حول اللقاح الذي يتلقاه الأطفال. ومن الضروري أن تحصل على إجابات لأسئلتك واستشارة من تختاره من مقدمي الرعاية الصحية عند اتخاذ قرار تطعيم طفلك ضد كوفيد-19.

قم بتنزيل مجموعة من الأسئلة والأجوبة حول لقاح كوفيد للمراهقين من تقديم الدكتور Bukhosi Dube، مقدم البرنامج الإذاعي "Ask a Black Doctor".

تنزيل

هل ينبغي أن يحصل طفلي على اللقاح؟

يمكن أن يعاني الأطفال من أعراض مرضية شديدة جراء عدوى كوفيد-19، واللقاح هو أفضل وسيلة لحمايتهم. تعتبر المتحورات الجديدة من فيروس كوفيد أقوى من حيث سرعة العدوى، وتتزايد أعداد الشباب المنومين بالمستشفيات في ولاية أوريغون بسبب عدوى فيروس كوفيد-19. ولحسن الحظ، توفر اللقاحات حماية فعالة ضد الإصابة بالأعراض المرضية الحادة التي قد تصل إلى دخول المستشفى بسبب عدوى كوفيد-19، بل واحتمالية نقله للآخرين.

ما هي الآثار الجانبية الشائعة للقاح؟

هذه الآثار الجانبية الشائعة هي علامات طبيعية تدل على أن جسم طفلك بدء في تكوين حماية ضد الفيروس. مع العلم أن تلك الآثار الجانبية تختي في غضون أيام قليلة.

وقد يكون من المفيد وضع كمادة باردة وشرب كمية كبيرة من الماء والحصول على قسط وافر من الراحة. ويمكن كذلك أن يساعد تناول مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية مثل Advil وTylenol.